المرونة الإدارية،إشراك الوكالات،والنظام الرقمي : إجراءات لتسيير عملية العمرة

في إطار عملية التسهيلات الإدارية التي تنتهجها مصالح الديوان الوطني للحج والعمرة، وتيسيرا لعمل شركائها من وكالات السياحة والأسفار في تنظيم عملية العمرة، من أجل ضمان التكفل الأمثل بالمعتمرين وتوفير أكثر راحة لهم، فإن مديرية نشاط العمرة بالديوان تَدخُل عامها الثاني في الإشراف والتنظيم ومتابعة عملية التأشير على جوازات المعتمرين.

وكانت مديرية نشاط العمرة بالديوان قد أطلقت عملية التسهيلات الإدارية الخاصة بالوكالات، خلال الموسم الفارط بُغية تذليل الصعوبات أمامها ، حيث شرعت منذ موسم 2017 في استقبال جوازات المعتمرين وملفاتهم التي يجلبها أصحاب الوكالات، لتقوم مصالح المديرية بمعاينتها والتأكد من مدى مُوافقتها للشروط، من حيث العدد والتنظيم والترتيب، بما يتماشى وعملية إدخال البيانات الخاصة برحلات الطيران والتي تشمل (قائمة المعتمرين- مطار الإقلاع- ساعة الإقلاع…).

بالإضافة إلى عملية المتابعة المالية لحسابات الوكالات والتي تم فتح حسابات جديدة لها لهذا الموسم، على مستوى النظام الخاص بالعملية.

و يجدر الذكر، إلى أن 185 وكالة سياحية من أصل 206 وكالة مرخّصة لتنظيم العمرة لهذا الموسم، باشرت عملية إدخال جوازات المعتمرين لدى مصالح المديرية وفق برنامج سطّرته الأخيرة وحدّدته لتكون الإدخالات طيلة أيام عمل الأسبوع، عدا يوم الخميس، وقد تم تقسيم مجموع الوكالات إلى قسمين: الأولى منها تقوم بإدخال جوازاتها يوميْ الأحد والثلاثاء، أما المجموعة الثانية فَيوميْ الاثنين والأربعاء .

للإشارة، فإن هذه العملية التي انطلقت في 05 نوفمبر 2017، تقوم مديرية نشاط العمرة، بعد إتمام جميع إجراءاتها ، بنقل الجوازات إلى مصالح قنصلية المملكة العربية السعودية بالجزائر للتأشير عليها، حيث تشرف بعد ذلك مصالح مديرية نشاط العمرة على عملية اختيار قائمة المندوبين المكلفين بإلصاق التأشيرات وتنظيم الجوازات وترتيبها بمقر القنصلية التي تقدم كل التسهيلات في هذا الإطار ، قبل أن يتم إعادتها إلى مقر الديوان ثم توزيعها بعد ذلك على أصحابها في مساء نفس يوم إيداعها.

عملية التسهيلات الإدارية، لاقت استحسانا كبيرا من قبل وكالات السياحة والأسفار، و التي أبدت ارتياحا وتجاوبا مُلفتيْن مع العملية و هذا مع جعل مساهمتهم محسوسة في إنجاحها رغم ارتفاع عدد الجوازات التي يتم معالجتها يوميا حيث بلغ متوسط عددها 2500 جواز يوميا منذ انطلاق العملية إلى غاية الآن، ليفوق بذلك إجمالي عدد الجوازات المعالجة خلال هذه الفترة من السنة الجارية 114 ألف جواز منذ انطلاق الموسم ، هذا وقد سجلت مصالح مديرية نشاط العمرة أكبر عدد إدخالات منذ بداية العملية بلغ 6000 جواز تمت معالجته و تأشيره في إدخال واحد.

بالإضافة إلى جملة الإجراءات المتعلقة بالتأشير على الجوازات ومتابعة ملفات المعتمرين، فإن مصالح مديرية نشاط العمرة، تقوم بالتدخّل في عديد الحالات بالتنسيق مع مصالح قنصلية المملكة العربية السعودية بالجزائر لحل و معالجة الحالات الخاصة و الإشكالات العالقة وتجاوزها .