اللقاء التوجيهي الثاني لوكالات السياحة والأسفار المشاركة في تنظيم عملية الحج

بعد شروع الوفد التحضيري الموجود بالبقاع المقدسة القيام بالتحضيرات الخاصة بموسم حج السنة الجارية (1439هـ-2018م) ، وقيامه بأولى الخطوات المتعلقة بفتح العروض ودراستها ، وبعد وصول معالي وزير الشؤون الدينية و الأوقاف للمملكة العربية السعودية أشرف فور وصوله على عقد لقاء توجيهي لفائدة وكالات السياحة و الأسفار المشاركة في تنظيم عملية الحج لهذا الموسم ، والتي كانت انتقلت بمعية الوفد التحضيري للبقاع المقدسة لانتقاء والتعاقد حول الخدمات التي ستقدمها لحجاجها خلال هذا الموسم ، حيث شكل هذا اللقاء الذي تم تنظيمه بتاريخ ** – 01 – 2018 م بحضور سعادة القنصل العام الجزائري بجدة و جميع أعضاء الوفد التحضير يتقدمهم السيد المدير العام للديوان ، شكل فرصة أخرى استعرض فيها معالي الوزير الدكتور محمد عيسى الخطوط العريضة لفلسفة الخدمات التي تقدمها الجزائر لحجاجها ، في إطار مواصلة العمل على تحقيق “حج الكرامة” الذي باتت أهم معالمه أكثر وضوحا من موسم إلى آخر ، و الذي بات كذلك من الضروري على وكالات السياحة تحقيق أعلى النسب المهنية و الاحترافية خصوصا في الخدمات المميزة . من جهة أخرى استعرض السيد المدير العام للديوان أهم الخطوات و المراحل التحضيرية الجاري القيام بها ، مذكرا بالمواصفات الأساسية التي يجب توفرها في مختلف الخدمات التي تتعاقد الوكالات لفائدة حجاجها سواء الخدمات الفندقية أو خدمات الإعاشة أو النقل .

هذا و قد اطلع أصحاب وكالات السياحة و الأسفار الـ 44 المشاركون في تنظيم عملية الحج لهذا الموسم على نتائج فتح العروض ، و تعرفوا على أهم الملاحظات التي وقف عليها الوفد التحضيري خلال هذه المراحل الأولى من التحضير .